اتصل الآن
    جدول المحتويات

ما هي السياسات المحاسبية وأهميتها

السياسات المحاسبية

لنتعرف على الدور المحوري الذي تلعبه السياسات المحاسبية في تشكيل الهيكل المالي لشركتك، وكيف يمكنها تبسيط عملية إعداد التقارير المالية وزيادة الدقة المالية في عملك

 

ما هي السياسات المحاسبية؟

السياسات المحاسبية هي قواعد وإجراءات التي تختارها الشركة لتقوم إدارة الشركة بتنفيذها لاستخدامها في إعداد وتقديم البيانات المالية للشركة

تعد السياسات المحاسبية مهمة، لأنها توفر إطاراً تتبعه جميع الشركات للتعرف على المعاملات المالية طريق قياسها وتسجيلها والكشف عنها.

 

نقاط هامة حول السياسات المحاسبية

  • السياسات المحاسبية هي الإجراءات التي تستخدمها الشركة لإعداد القوائم المالية.
  • تعد السياسات المحاسبية هي المعايير لاتباع القواعد المتعلقة بالمبادئ المحاسبية.
  • يمكن استخدام السياسات المحاسبية للتلاعب بالأرباح بشكل قانوني.
  • توفر السياسات المحاسبية بيانات مالية قياسية قابلة للمقارنة ومتسقة عبر السنوات ونسبية للشركات الأخرى.
  • تسمح السياسات المحاسبية للمستثمرين وأصحاب المصلحة بإلقاء نظرة خاطفة على الوضع المالي للشركة وتقييم أدائها.
  • يشير اختيار الشركة في السياسات المحاسبية إلى ما إذا كانت سياسة الإدارة المحاسبية عدوانية أو محافظة في الإبلاغ عن أرباحها.

 

أنواع السياسات المحاسبية

تختلف السياسات المحاسبية بشكل كبير ولكن جميعها مدرجة ضمن المعايير التي تمليها المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية (IFRS) أو مبادئ المحاسبة المقبولة عموماً (GAAP).

يمكن أن يختلف استخدام السياسات اعتماداً على الصناعة التي تعمل فيها الشركة. عموماً، تشمل الأنواع التي تنطوي على تقدير إدارة الشركة ما يلي:

  • الاتفاقيات المحاسبية
  • تقييم الأصول الثابتة
  • تقييم المخزون
  • سياسات الاستهلاك والمخزون
  • تقييم الاستثمارات
  • ترجمة بنود العملات الأجنبية
  • التكاليف المتكبدة للبحث والتطوير
  • محاسبة التكاليف التاريخية أو الحالية
  • معالجة عقود الإيجار
  • الاعتراف بالأرباح على العقود طويلة الأجل
  • معالجة الالتزامات الطارئة

 

أهمية السياسات المحاسبية

هناك أسباب عديدة تجعل من السياسات المحاسبية مهمة للغاية بالنسبة للشركات عندما تقوم بإعداد البيانات المالية الخاصة بها، وحتى أيضاً بالنسبة للمستثمرين والحكومة.

 

  1. الالتزام للجهات الرسمية

يجب على جميع الشركات اتباع مبادئ المحاسبة المقبولة عموماً أو المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية عند إعداد البيانات المالية

يعد الكشف عن السياسات المحاسبية من قبل الشركة للحكومة إلزامياً، حيث إنها طريقة يمكن للجهات الرسمية من خلالها مراقبة البيانات المالية وحماية مصالح المستثمرين في الوقت نفسه.

 

  1. الإطار المناسب لإعداد التقارير المالية

توفر السياسات المحاسبية للشركات إطاراً يمكن من خلاله الإبلاغ عن التقارير المالية، لذلك تتبع الشركات تنسيقاً موحداً في معظم الأوقات

كما تساعد السياسات المحاسبية في الحفاظ على الرقابة الداخلية من خلال اتباع الإجراءات القياسية للمعاملات المالية المختلفة.

 

  1. جذب المستثمرين

تحدد السياسات المحاسبية قدرة الشركة على إعداد بيانات مالية سهلة الفهم وشفافة، سيكتسب المستثمرون ثقة إضافية في الشركة والأرقام الموضحة لهم،

ويمكن بسهولة مقارنة البيانات المالية الخاصة بالشركة بالبيانات المالية للشركات الأخرى لأنها تتبع تنسيقاً موحداً.

 

  1. الإفصاح
  • يعد الإفصاح أمراً مهماً ويشكل الأساس لاختيار السياسات المحاسبية للشركة، يجب على الشركة الإفصاح عن السياسات المحاسبية التي تتبعها.
  • حيث تشتمل السياسات على قواعد منفصلة حول كيفية الكشف عن المعلومات للمستثمرين.
  • يجب على الشركات الالتزام بمتطلبات الإفصاح الكافية لإعطاء صورة واضحة عن الوضع المالي للشركة مما قد يجعلها أكثر قيمة ومصداقية.

 

ما هو الفرق بين السياسات والمبادئ المحاسبية؟

بشكل عام، إن مبادئ المحاسبة هي المبادئ والمعايير الأساسية التي تقوم الشركات باتباعها عند إعداد القوائم أو البيانات المالية. في المقابل

فإن السياسات المحاسبية هي مجموعة ممارسات خاصة بالشركة تنفذ تلك المبادئ عند إعداد البيانات المالية.

ويمكن توضح الفرق من خلال الجدول التالي:

وجه المقارنة

 

مبادئ المحاسبة

 

سياسات المحاسبة

 

الغاية

 

توفر إطاراً لإعداد التقارير المالية الموحدة

 

تقدم تفاصيل حول كيفية قياس المعاملات المالية وتسجيلها والإفصاح عنها

 

الملاءمة

 

تنطبق على مهنة المحاسبة بأكملها

 

خاصة بالشركة، وتم اختيار السياسات للتوافق مع مبادئ المحاسبة المعمول بها وتلبية احتياجات العمل

 

مستوى التفاصيل

 

إرشادات واسعة النطاق والمستوى الكلي

 

إرشادات تفصيلية خاصة مخصصة للممارسات المالية للشركة

 

سلطة الاختيار

 

تم إنشاؤها من قبل الهيئات المحاسبية مثل FASB وIASB

 

تم إعدادها من قبل إدارة الشركة بما يتماشى مع المبادئ المعمول بها مثل مبادئ المحاسبة المقبولة عموماً والمعايير الدولية لإعداد التقارير المالية

 

الامتثال

 

إلزامية لجميع الشركات وأنواع الأعمال

 

قد تختلف عبر الشركات ولكنها تحتاج إلى التوافق مع مبادئ المحاسبة

 

الافصاح

 

عموما لا يتم الكشف عنها في البيانات المالية

 

إلزامية، حيث يتم الإفصاح عنها في البيانات المالية

 

مثال

 

أساس الاستحقاق المحاسبي، مبدأ التكلفة التاريخية...

 

طريقة الإهلاك (القسط الثابت أو الرصيد المتناقص)، طريقة تقييم المخزون (FIFO أو LIFO)

 

 

ما الفرق بين السياسات المحاسبية التحفظية والهجومية؟

بشكل أساسي:

  • تستخدم المحاسبة التحفظية السياسات المحاسبية التي تميل إلى التقليل من الإيرادات والمبالغة في تقدير النفقات.
  • بينما تستخدم المحاسبة الهجومية سياسات تميل إلى المبالغة في تقدير الإيرادات والتقليل في تقدير النفقات.
  • تميل السياسات المحاسبية التحفظية إلى تحقيق أداء مالي أفضل على المدى طويل الأجل.
  • في حين تميل السياسات المحاسبية الهجومية إلى انخفاض الأداء المالي على المدى طويل الأجل.

في النتيجة:

  • إن الشركة التي تستخدم سياسات محاسبية متحفظة سيكون نصيبها من الأرباح أقل في العام الحالي.
  • في حين أن الشركة التي تستخدم سياسات محاسبية صارمة ستظهر أداء مالي أفضل في العام نفسه.

تابع ايضا: ما هي المحاسبة الحكومية وما هي أهميتها وخصائصها

 

ما هي العوامل التي تؤثر على السياسات المحاسبية التي يتم اختيارها؟

هناك بعض العوامل المختلفة التي قد تؤثر على السياسات المحاسبية التي يتم اعتمادها من قبل إدارة الشركة وهي على النحو التالي:

  1. نوع العمل

بعض الصناعات أو الأعمال لديها سياسات محاسبية أكثر صرامة من غيرها. على سبيل المثال، عادة ما تكون الصناعات المصرفية والتأمين أكثر تنظيما ويجب أن تتبع مبادئ توجيهية أكثر صرامة.

 

  1. الموقع

قد يُطلب من الشركات في بلدان مختلفة الالتزام بسياسات محاسبية مختلفة. على سبيل المثال، يجب على الشركات في الولايات المتحدة اتباع مبادئ المحاسبة المقبولة عموماً. ومن ناحية أخرى، تتبع الشركات في معظم دول العالم عادة المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية.

 

  1. حجم الأعمال

يمكن أن يلعب حجم الشركة دوراً في اختيار السياسات المحاسبية. الشركات الكبيرة عادة ما تكون أكثر تنظيماً. كما أنها تتطلب مستوى أكثر شمولاً من التفاصيل للحفاظ على التنظيم الجيد.

 

تأثير السياسات المحاسبية على القوائم المالية

تؤثر السياسات المحاسبية بشكل كبير على شكل وتفسير البيانات الموجودة في القوائم المالية، سنوضح تالياً كيفية تأثير السياسات على كل من القوائم المالية.

 

  • الميزانية العمومية

تؤثر العديد من السياسات المحاسبية على المبالغ الواردة في الميزانية العمومية. على سبيل المثال:

  • ستؤثر سياسة الاعتراف بالإيرادات على توقيت الاعتراف بالإيرادات المسجلة كأصل.
  • إن إجراءات تقييم المخزون أو الاستهلاك أو محاسبة الإيجار أو تقييم الاستثمارات سوف تغير جميعها من كيفية الاعتراف وقياس الأصول والالتزامات وحقوق الملكية.

 

  • قائمة الدخل

توضح قائمة الدخل الإيرادات التي حققتها الشركة خلال الفترة والمصروفات التي تكبدتها لتحقيق تلك الإيرادات. السياسات المحاسبية مثل:

  • الاعتراف بالإيرادات
  • الاعتراف بالمصروفات
  • طرق تكلفة المخزون
  • إطفاء الأصول غير الملموسة
  • استحقاقات الموظفين كلها تؤثر على قائمة الدخل.

 

  • قائمة التدفقات النقدية

تقدم قائمة التدفقات النقدية: التدفقات النقدية الداخلة والخارجة من الأنشطة التشغيلية والاستثمارية والتمويلية للشركة. تؤثر بعض السياسات والممارسات المحاسبية بشكل غير مباشر على قائمة التدفقات النقدية، مثلاً:

  • تؤثر سياسة الاعتراف بالإيرادات على تغيير توقيت الاعتراف بالإيرادات، مما قد يؤثر على التدفق النقدي من الأنشطة التشغيلية.
  • يمكن أن تؤثر سياسة الاعتراف بالمصروفات على حساب صافي الدخل، وبالتالي التأثير على التدفقات النقدية التشغيلية.
  • تؤثر سياسة تقييم الاستثمار على الأنشطة الاستثمارية عند شراء أو بيع الاستثمارات، مما يؤثر على قائمة التدفقات النقدية.

    chevron-down